الفلبين تساعد ماليزيا مطاردة 18 مشتبهاً بهم على صلة الجرائم العابرة للحدود

كوالالمبور/ 18 يناير/كانون الثاني//برناما//– تساعد الفلبين ماليزيا على متابعة تحركات وأنشطة لـ 18 فلبينياً مشتبهاً بهم تندرج أسماءهم ضمن قائمة المطلوبين من قبل شرطة المنطقة الأمنية الخاصة بالسواحل الشرقية لولاية صباح، بسبب صلتهم بجرائم عابرة للحدود.

وقال مفوض شرطة الولاية السيد عمر مَمّه إن جميع المشتبه بهم متواجدون الآن في الفلبين على حسب إخطارات السلطات الفلبينية، وأن تحركاتهم تخضع للمراقبة.

صرّح بذلك للصحفيين عقب افتتاح برنامج “الشرطة المجتمعية: الشرطة والمجتمع لن ينفصلا”.

وكانت شرطة المنطقة الأمنية الخاصة بالسواحل الشرقية لولاية صباح (ESSCom)، قد أصدرت في الآونة الأخيرة أحدث قائمة 18 مشتبهاً بهم مطلوباً، بمن فيهم زعيم جماعة أبو سياف التي خططت بنشاط عدة عمليات جنائية عابرة للحدود تشمل السواحل الشرقية من المنطقة الأمنية للولاية.

وأضاف أنه يسمح لقادة المجتمع ورؤساء القرى وجاليات الولاية اعتقال الأفراد الذين ثبتت إدانتهم بارتكاب جريمة علناً وأمام العيون ليتم تسليمهم إلى الشرطة، دون أن يجرحوهم وإلا فسيعاقبون في محكمة.

Related Articles

2,022 Comments