محاضير: حكومة مستقرة مطلوبة لتنمية أي بلد

دكار(السنغال)/ 18 يناير //ان ان ان-برناما//– أكد رئيس الوزراء الماليزي الدكتور محاضير محمد لمؤتمر حول بروز إفريقيا عقد هنا، على أهمية وجود حكومة مستقرة لتنمية أي بلد .

وأشار إلى أن العديد من الدول قد قبلوا الديمقراطية بوصفها نظاماً للحكم .

وأضاف أن سلطة التصويت في ماليزيا قد حظيت بالاحترام، وسمحت للطرف الفائز بتشكيل حكومة قوية بعد الانتخابات .

وقال // وبسبب ذلك، يوجد السلام والاستقرار داخل ماليزيا وتمكنت من التطور بسرعة أكبر // .

جاء ذلك خلال جلسة الحوار الرفيع المستوى في المؤتمر الدولي الثالث حول بروز إفريقيا هنا اليوم، الخميس .

وقال إن ثمار الديمقراطية لا يمكن أن يتحقق إلا إذا فهم الناس سلطة التصويت .

وأوضح // ولكن في بعض الأحيان لا يستعد الأشخاص الذين خسروا في الانتخابات لقبول الخسارة . إنهم يخلقون مشاكل وحتى تؤدي إلى أن يصبح البلد غير مستقر وصعب الحكم // .

وأضاف // عندما تجد الكثير من عدم الاستقرار السياسي ، من الصعب على أي بلد أن يتطور // .

شارك في الحوار الرئيس السنغالي /ماكي سال/ والرئيس المالي إبراهيم أبو بكر كيتا .

وتحدث رئيس الوزراء الماليزي أيضاً عن أهمية جذب الاستثمارات الأجنبية التي يمكن للبلدان من خلالها الحصول على التكنولوجيا والمهارات اللازمة لمواصلة جدول أعمال التنمية .

يتميز محاضير بكونه رئيس الحكومة الآسيوية الوحيد الذي تمت دعوته للمشاركة في المؤتمر .

شبكة أنباء عدم الانحياز- م.م

Related Articles

5,131 Comments